347

0

تعزيز مكانة الشباب والمساهمة في تطوير برامج التكوين

اتفاقية تعاون بين وزارة التكوين والتعليم المهنيين والمجلس الأعلى للشباب

 

 بغية تعزيز مكانة الشباب والمساهمة في تطوير برامج التكوين لجعلها تتماشى مع الرهانات الحالية، جرى مساء أمس الخميس، الإمضاء على اتفاقية تعاون بين وزارة التكوين والتعليم المهنيين والمجلس الأعلى للشباب.

 

كريمة بندو

 

 بالمناسبة، أوضح وزير التكوين والتعليم المهنيين، ياسين مرابي، أن الاتفاقية تندرج في إطار "المقاربة التشاركية" التي تبناها القطاع مع مختلف شركائه لتحقيق أهدافه المسطرة سيما المتعلقة بتوفير يد عاملة مؤهلة تتماشى ومتطلبات سوق العمل.

مؤكدا أن هذه الاتفاقية تندرج ضمن الاستجابة لطموحات الشباب الذي يعتبر "الخزان الرئيسي للمورد البشري" لتزويده بالمؤهلات والتكوينات اللازمة لولوج سوق الشغل أو للتأسيس لمشاريع استثمارية لهذه الفئة التي كما قال "توليها" السلطات العمومية عناية كبرى.

وبموجب الاتفاقية سيعمل الطرفان على تعزيز تكوين وتدريب الشباب وفتح المجال للاستفادة من خبرات المختصين في تأطيرهم ومرافقتهم في تحضير مشاريعهم.

 

شارك رأيك

التعليقات

لا تعليقات حتى الآن.

رأيك يهمنا. شارك أفكارك معنا.

barakanews

اقرأ المقالات البارزة من بريدك الإلكتروني مباشرةً


للتواصل معنا:


حقوق النشر 2024.جميع الحقوق محفوظة لصحيفة بركة نيوز.

تصميم وتطويرForTera Services

barakanews

اقرأ المقالات البارزة من بريدك الإلكتروني مباشرةً


للتواصل معنا:


حقوق النشر 2024.جميع الحقوق محفوظة لصحيفة بركة نيوز.

تصميم وتطويرForTera Services