المغتربون يتوافدون بقوة على الجزائر شهر جويلية

نفاذ تذاكر الشهر للنقل البحري

المغتربون يتوافدون بقوة على الجزائر شهر جويلية

كشف، اليوم، المدير التجاري للشركة الوطنية للنقل البحري للمسافرين، كريم بوزناد، عن نفاذ تذاكر النقل البحري لشهر جويلية بسبب تصادف العطلة مع عيد الأضحى، حيث شهدن عملية بيع التذاكر التي افتتحت منذ أسبوعين، إزدحاما كبيرا.

قسم التحرير

وذكر المسؤل، في تدخل للاذاعة، أن عملية فتح بيع التذاكر جاءت وفقا لخارطة الطريق المحددة من قبل الوزارة الأولى، وبمعدل ست رحلات أسبوعية باتجاه ميناء مرسيليا، ورحلة أسبوعية نحو ميناء “أليكانتي” الإسباني. كما أن عملية البيع تعرف اقبالا كبيرا عبر منصة الحجز الرقمي. بفعل تهافت المسافرين من الجالية الجزائرية المقيمة بأوروبا. ووكالات السفر والوكالات التجارية المعتمدة بفرنسا.

وقال بوزناد، إن 90 بالمائة من التذاكر الخاصة بشهر جويلية بيعت لحد الآن، ومن الصعب جدا تلبية كل الرغبات الخاصة بشهر جويلية، ليتحدث عن صعوبات مماثلة بالنسبة لمنتصف أوت وبداية سبتمبر بسبب استئناف الدراسة في أوروبا.

وفيما يخص أسعار التذاكر المقترحة على المسافرين القادمين من أوروبا، أكد أنها في المتناول وتتماشى مع الفصول وإمكانيات المسافرين، وهي في حدود 260 أورو إنطلاقا من فرنسا، متوقعا ضمان نقل ما بين 250 ألف و 300 ألف مسافر في العام، خصوصا وأن الشركة صارت تملك أربع وحدات بحرية بعد تدعيم الأسطول البحري في الفترة الأخيرة بباخرة “باجي مختار”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى