وزارة المجاهدين تستلم تسجيلات مهمة من الشهادات الحية

وزارة المجاهدين تستلم تسجيلات مهمة من الشهادات الحية

كشف اليوم، وزير المجاهدين وذوي الحقوق العيد ربيقة، أن وزارة المجاهدين ستنظم بتاريخ21 جوان الداخل، يوميين دراسيين، الهدف منهما جعل ذلك الكم الهائل والرصيد من الأعمال السمعية البصرية للشهادات الحية محل دراسة، في وقت تم استلام 928 ساعة و43 دقيقة من تسجيل الشهادات الحية على مدار سنوات، على خلفية الاتفاقية بين الوزارة الوصية وقطاع الإعلام.

نورة نور

وأضاف الوزير خلال احتفالية تسليم أقراص مضغوطة من قبل الإذاعة الوطنية لوزارة المجاهدين احتضنها مقر الإذاعة الوطنية،  أن هذا “الرصيد الهام يضاف إلى الرصيد الذي تتوفر عليه وزارة المجاهدين وذوي الحقوق، وهو نتاج سنوات من العمل والاجتهاد والمثابرة من طرف القطاع ،  والذي يقارب 29 ألف ساعة من التسجيلات ما يعادل 36 ألف شهادة حية”. وأوضح ربيقة أن الشهادات الحية تعتبر معطيات ومادة خام يجب من الآن الشروع في استغلالها أحسن استغلال، من خلال عمل أكاديمي علمي ينجزه أساتذة، باحثين ومختصين في الإعلام كذلك وفي هذا الحقل عموما، وهذا من أجل  صناعة بنك للمعطيات والمعلومات الخاصة بمادة تاريخية هامة خام من تسجيلات حية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى