أخر الأخبار

مركز ابتكار للتدريب و الاستشارات فضاء لدعم المواهب و تنمية القدرات

تأسس في البداية تحت إسم ” مفاز”سنة 2019، ثم تغير الشركاء و المقر و حتى التسمية وأصبح يعرف بمركز “ابتكار” للتدريب و الاستشارات يتواجد بحي برج الكيفان بالجزائر العاصمة،يضم أربع مساهمين،يهتم  بمجال  التربوية و الصحة الجمالية، يعنى بالطفولة بشكل خاص لفئة عمرية من 4 سنوات فما فوق.

نزيهة سعودي

حسب تصريح المديرة التنفيذية للأكاديمية ” ظريفي نصيرة”قائلة ” أن فكرة إنشاء المركز جاءت من طرف مجموعة صديقات تجمعنا نفس المبادئ والأفكارو بعدها قررت فتح مركز خاص بالإبداع يظم نشاطات عديدة هناك التقيت مع الشريكات الجدد بالصدفة كونهن أمهات للأطفال المنخرطين في المركز وتعززت علاقاتنا لتصبح كل واحدة منا تكمل الأخرى وهذا سرنجاح المركز”.

نشاطات علمية متنوعة و مميزة

يسعى المركز لمزاكبة التكنولوجيا ، لذا اعتمد على منهج تعليمي جديد تحوز فيه ألعاب الذكاء والروبوتيك حصة معتبرة، إضافة إلى السوروبان و مونتوسوري، و دروس الدعم و استشارات نفسية مع فتح فضاء الفن والإبداع من خلال ورشات للرسم والمسرح،ويعمل على تنفيذ هذا البرنامج مختصين تعرضوا للتكوين والتدريب.

وفي ذات االسياق أكدت لنا إحدى المساهمات في المركز و صاحبة مشروع “الكتاب التفاعلي” نفيسة دلهوم أن البرنامج المقدم يسعى إلى نشر الوعي و محاربة الرداءة من خلال تقديم الأفضل و تكوين بيئة آمنة للطفل وإتاحة برامج مساهمة في تطوير قدراته و ذكائه.

وأضافت ذات المتحدثة قائلة ” هدفنا ليس مادي ولا ربحي بل نسعى لإنتقاء  نوعية البرامج الهادفة و التي تفيد الطفل لتشبع إحتياجاته الفكرية والثقافية في المستقبل من جهة، كما نوفر للمرأة بيئة نلبي فيها حاجاتها ونوفرلها كل ما تحتاجه للإعتناء بصحتها الجمالية”.

فضاء يهتم بالرعاية النفسية للطفل

يخصص المركز فضاء يهتم بالرعاية النفسية للطفل من خلال ورشات كورشة”الرسم العلاجي” و غيرها كما يتم ممارسة جلسات تقوم على نشاطات وألعاب يمارسها الطفل مع المستشارة التربوية،وتعتبر هذه الألعاب بمثابة إختبارات لقياس صحة الطفل النفسية.

و في هذا الصدد أوضحت “شهناز قاسم” إحدى المساهمات بالمركز بالقول ” تغير نظرتي للحياة منذ ولادة إبني من ذوي الهمم أصبحت أميل إلى المناهج الحديثة و أساليب التعامل معه كما أسعى جاهدة نحو تطوير قدراتي في مجال علم النفس ”

 مسابقات تكللت بالنجاح

شارك المركز في العديد من المسابقات الوطنية كمسابقة السوروبان التي أقيمت في البويرة و مسابقة الروبوتيك في سطيف فقد تحصل المشاركين على جوائزو ميداليات عديدة ،كما نظم المركز مسابقة في هذا الإختصاص و تكللت بالنجاح.

يعمل المركز لتطوير اللغات كالفرنسية والإنجليزية لكنه يركزعلى اللغة العربية نظرا لضعف مستوى الأطفال، فيتيح النادي تعليم الكتابة والقراءة و التعبير و الخط، وفي هذا السياق تم فتح نادي”فارس القراءة” لتشجيع المقروئية ورفع مستوى اللغة العربية.

كما ينظم المركز خرجات موسمية لإزالة الضغوطات على الأطفال ورفع معنوياتهم ،إضافة إلى دورات تكوينية سواء في التنمية الذاتية أو في الحجامة وغيرها، وذلك  لخلق بيئة صحية تساعد الطفل على التميز والإبتكار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى