لأول مرة..الإنفاق العسكري العالمي يتجاوز تريليوني دولار

ارتفع الإنفاق العسكري العالمي ليتجاوز مستوى تريليوني دولار، للمرة الأولى على الإطلاق، وفق ما أظهر تقرير صادر عن معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام «سيبري»، متوقعًا التوجه نحو المزيد مع تعزيز الدول الأوروبية قوتها العسكرية بعدالحرب الروسية الأوكرانية.

وقال الباحث لدى المعهد لوبيز دا سيلفا، “في العام 2021 ارتفع الإنفاق العسكري للعام السابع على التوالي إلى 2.1 تريليون دولار، وهو المستوى الأعلى على الإطلاق”. وأوضح سيلفا أن إجمالي ما أنفقته الدول حول العالم على جيوشها زاد بنسبة 0.7% في العام 2021، مقارنة بالعام السابق ليصل إلى 2113 مليار دولار.

وما زالت الولايات المتحدة أكبر الدول، من حيث الإنفاق العسكري الذي بلغ 801 مليار دولار في 2021، وخلال العقد الماضي شكل الإنفاق العسكري الأميركي ما يصل إلى 39% من النفقات العالمية.فيما قالت الباحثة لدى «سيبري»، ألكسندرا ماركشتاينر، “على الرغم من انخفاض مشتريات الأسلحة في الولايات المتحدة، لكن جرى تخصيص المزيد من الأموال للبحث والتطوير العسكري”.  وشكل إنفاق الدول الأوروبية 20% من إجمالي الإنفاق في العام 2021، بينما مثلت ميزانية دفاع الصين حوالي 14%. وارتفع إنفاق روسيا 2.9% إلى 65.9 مليار دولار، وذكر “لوبيز” أن الإنفاق الدفاعي يمثل 4.1% من الناتج المحلي الإجمالي لروسيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى