عودة المصارعين المعاقبين إلى منتخب الكاراتي

 

عودة المصارعين المعاقبين إلى منتخب الكاراتي

سيعود المصارعون الجزائريون الأربعة في رياضة الكاراتي، الذين كانوا موقفين من طرف الاتحادية الجزائرية، إلى صفوف المنتخب الوطني “مباشرة بعد الشهر الفضيل”.

تم اتخاذ هذا القرار القاضي بإعادة إدماجهم،  بعد اجتماع رئيس الاتحادية، ياسين قوري، مع المصارعين الأربعة بمقر الهيئة بالجزائر العاصمة،  وتشمل القائمة كل من م مقداس لبنى (كوميتي/أقل من 68 كلغ) وشيماء ميدي (كوميتي/أقل  من 61 كلغ)إلى جانب  وداد دراعو (كوميتي/أقل من 55 كلغ) وسامي براهيمي (أقل من 84 كلغ).

أكد ياسين قوري رئيس الاتحادية موضحا: “بعد الجمعية العامة العادية المنعقدة مؤخرا، اتخذ قرار العفو عن هؤلاء الرياضيين، عقب لقاء معهم، بمقر الاتحادية رفقة مسؤولي أنديتهم، حيث منحت لهم توجيهات  مع الإلتزام بمرافقتهم في المنافسات الرياضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى