حملات تشويش على الصيرفية الإسلامية عبر “سوشل ميديا”..!

قال الخبير الإقتصادي، وعضو لجنة المالية بالمجلس الشعبي الوطني  عبد القادر بريش، إن هناك أطرافا تحاول التشويش على منتجات الصيرفة الإسلامية وخدماتها عبر وسائط التواصل الإجتماعي، بهدف صرف أنظار المواطنين عنها.

نورة نور

الخبير بريش في حديث لـ “بركة نيوز”، تحدث عن محاولات لنشر مغالطات من قبل أشخاص عبر “سوشل ميديا” من أجل إفشال التجربة الفتية للصيرفة الإسلامية، من خلال التأكيد على أن المنتجات والخدمات مرتفعة مقارنة بما تقدمه البنوك التقليدية، والطعن حتى في خلّوها من الربا المُحرّمة دينيا.

كما أكد الخبير، على ضرورة الترويج للصيرفة الإسلامية التي تعبر حلا هاما لإمتصاص الأموال الموجودة خارج البنوك منها أموال الإدخار الأسري، لاسيما وأن الجزائري يتفادى البنوك التقليدية بسبب الربا، مشدّدا على ضرورة مراجعة قانون القرض والنقد لمواكبة نظام الصيرفة الإسلامية المالي، مع تخصيص باب خاص بها في القانون، ولم لا إصدار قانون مستقل بها لضمان التأطير التشريعي المضبوط الذي يضمن نجاحها مستقبلا.

و توقع، الخبير البرلماني أن يتم إعادة النظر في قانون القرض والنقد نهاية هذه السنة أو بداية سنة 2023 على أقصى تقدير، نظرا لضرورة تحيين المنظومة المالية التي ترهن نجاح خطة الإقلاع الإقتصادي في ظل تأكيد الرئيس على ضرورة الإهتمام بالشق الإقتصادي والدفع بالإنتاج الوطني من خلال قرارات وبرنامج الحكومة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى