بالتزامن مع ذكرى النكسة.. حملة لاستعادة جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال

بالتزامن مع ذكرى النكسة.. حملة لاستعادة جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال

أطلقت عائلات الشهداء المحتجزة جثامينهم لدى سلطات الاحتلال، حملة شعبية لاستعادة جثامين أبنائهم المحتجزة في ثلاجات الاحتلال ومقابر الأرقام.

قسم التحرير

جاء ذلك خلال وقفة بميدان المنارة في مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، شارك فيها عائلات وأقارب فلسطينيين تحتجز جثامينهم إما في الثلاجات أو في مقابر، انتهت بمسيرة رفعوا خلالها صور أبنائهم. ويأتي هذا التطور بالتزامن مع الذكرى الـ55 لما يُعرف عربيا باسم “النكسة”، أو حرب عام 1967، التي انتهت بهزيمةالاحتلال الصهيوني للجيوش العربية، واحتلالها مساحات واسعة من الأراضي الفلسطينية والمصرية والسورية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى