النمو الأخضر المستدام.. بنك “بي.أن.بي.باريبا” يطلق قروضا بفوائد مخفضة

 

النمو الأخضر المستدام.. بنك “بي.أن.بي.باريبا” يطلق قروضا بفوائد مخفضة

في إطار تشجيع المؤسسات الجزائرية على الاستثمار في الطاقات النظيفة، أطلق بنك “بي.أن.بي.باريبا” الجزائر، عرضا تمويليلا جديدا مغريا يخفض فيه من نسب الفائدة في قروض تهدف إلى منح فرص النمو  الأخضر المستدام، وتتقاسم بذلك خبرتها في التنمية المستدامة للمحافظة على المناخ والبيئة ومواكبة التحول نحو الطاقات المتجددة بالعالم.

فضيلة- ب

بحضور ممثلي مؤسسات خاضت تجارب في تبني استراتجية التحول الاخضر وخبراء افتتح نقاش معمق حول الرهانات المقبلة والتحول الطاقوي واستهلاك أقل للطاقة التقليدية ورصد خبراء ومختصين لتقديم يد المساعدة

قال السيد فابين ريغي مدير بنك “بي. أن. بي.باريبا” الجزائر أنهم من الأوائل في السوق المالية الذين ركزوا جهودهم على حماية البيئة واستهلاك طاقة أقل، والتزموا بقوة في المشاركة بالتحول الطاقوي، ووعد أنه خلال 4 أو 5 سنوات المقبلة سيكون لبنكهم دور المرافقة في التحول الطاقوي. وأكد أنه تم استثمار  نحو 150 مليار دينار في الاقتصاد الجزائري.

وتم الحديث عن عن تقليص الآثار السلبية للكربون والمساهمة في تغيير مناخي، والسهر على تأطير المؤسسات لتستثمر في هذا المجال، لأن إنتاج الكهرباء مازال يرتكز على مادة الفحم الملوثة للبيئة، وكذا مرافقة الزبائن من متعاملين اقتصاديين في التحول الطاقوي ونشاطاتهم التي تحرص على حماية المناخ عبر الاستثمار في التنمية المستدامة. وتحدث سمير مزين مسؤول البرنامج وسياسات البنك، عن حلول التمويل ويعتقد أنه أكبر بنك رافق الزبائن في هذا المجال، والتمويل يأتي عندما يتقدم أداء المؤسسة للأحسن، بينما لورنت  رفاتول وقف على المبادرات الايجابية وأثرها على الزبائن واهتمام المؤسسات الجزائرية بالتحول الأخضر. ومن جهته البروفسور سمير قريماس تناول  الاهداف في مرحلة التحول الأخضر التي قال أن الجزائر سجلت تطورا في عملية تطهير كل ما يلوث البيئة مقارنة بالعشر سنوات  الماضية. واستعرض تجارب مؤسستين جزائريتين في التحول الأخضر من بينها شركة التغليف العامة “أومبالاج جينرال” التي تجمع بقايا الورق وتعيد رسكلتها لتتحول إلى مادة خام علما أنه يتم طرح 400ألف طن من النفايات الورقية ولديهم 9 مراكز لجمع النفايات في حين يحتاج إلى 300مركز واستفادت هذه المؤسسة من تمويل 1 مليار دينار من بنك “بي أن بي باريبا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى