الجنايات الدولية تتلقى شكوى ضد الكيان الصهيوني لارتكابه جرائم حرب

أكدت منظمات دولية، مقرها لندن، في بيان مشترك، اليوم الأربعاء، تسلم محكمة الجنايات الدولية شكوى تهدف لمحاكمة الأجهزة الأمنية للاحتلال الصهيوني بتهم ارتكاب جرائم حرب ضد الصحفيين.

وقال البيان المشترك، إن القضايا المرفوعة أمام المحكمة الجنائية الدولية تتهم الاحتلال  الصهيوني بارتكاب جرائم حرب؛ بسبب استهدافه للصحفيين الذين يعملون في فلسطين، وتقاعسه عن التحقيق في عمليات القتل التي يتعرض لها العاملون في وسائل الإعلام. وأكدت المنظمات الدولية، التي تضم كلا من الاتحاد الدولي للصحفيين ونقابة الصحفيين الفلسطينيين والمركز الدولي للعدالة من أجل الفلسطينيين، بالتنسيق مع محامين من مؤسستي “بيندمان” و”دافتي ستريت” القانونيتين، أن الشكوى رفعت أمام المحكمة الجنائية الدولية، مطلع شهر أفريل الجاري.

من جانبه، أعلن مكتب المدعي العام بالمحكمة الجنائية الدولية تسلمه الشكوى رسميا يوم الخامس والعشرين من أفريل الجاري.وذكر البيان المشترك، أن “الاحتلال الصهيوني يتصرف كما لو كان فوق المساءلة والمحاسبة لتستمر عمليات الاستهداف، حيث قصفت في ماي 2021، مرافق إعلامية داخل غزة، بينما قتل صحفيان على الأقل، وجرح مئة آخرون في حوادث منفصلة”. وأوضحت المنظمات أنها تقدمت بالنيابة عن أربعة ضحايا، وهم أحمد أبو حسين وياسر مرتجى ومعاذ عمارنة ونضال اشتية، الذين قتلوا أو أصيبوا من قبل قناصة صهاينة في أثناء مظاهرات داخل قطاع غزة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى