الاحتلال منع دخولهم ..ربع مليون فلسطيني أحيو ليلة القدر بالمسجد الأقصى

الاحتلال منع دخولهم ..ربع مليون فلسطيني أحيو ليلة القدر بالمسجد الأقصى

إحياء ليلة 27 من رمضان هذا العام بفلسطين المحتلة، جاء مختلفا بفعل تصعيد الكيان الصهيوني وتماديه في تنفيذ مخطط تقسيم القدس والاستيلاء على المقدسات الاسلامية، حيث تجمع ليلة أمس عدد كبير من الفلسطنيين قدر عددهم بربع مليون جاؤوا من الضفة الغربية المحتلة بالمسجد الأقصى، لإحياء ليلة القدر، فيما انتشرت قوات الاحتلال الصهيوين بالمسجد ومحيطه.

ازدحام كبير شهده معبرا “قلنديا” شمالي القدس المحتلة، و”بيت لحم” (جنوب) في مسار الداخلين إلى المدينة، على ضوء  ماكشفت عنه الصور والفيديوهات المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي، بينما  منع الاحتلال أعدادا كبيرة من الفلسطينيين من دخول القدس.

يذكر أن الاحتلال الصهيوني يمنع بالقوة جميع سكان قطاع غزة، من الصلاة في المسجد الأقصى. ولا يخفى أن تصعيد الاحتلال بدأ مع مطلع شهر رمضان، حيث شهدت ساحات المسجد الأقصى مواجهات عنيفة ودامية مع قوات الاحتلال عقب محاولات اقتحامه من قبل المستوطنين اليهود، بحماية من قوات شرطة الاحتلال، الذي قتل العديد من الفلسطنيين في هذا الشهر الفضيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى