غير مصنف

هذا ما قالته الرئيسة الأثيوبية عن الثورة التحريرية

هذا ما قالته الرئيسة الأثيوبية عن الثورة التحريرية

في ستينية الاستقلال، اعتبرت رئيسة جمهورية إثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية، السيدة ساهلي وورك زودي يوم أن ثورة التحرير الجزائرية تعد “منعطفا تاريخيا” في تحرير الشعوب الإفريقية من نير الاستعمار وثورة غيرت من مفاهيم الحرية.

قسم التحرير

يذكر أن الرئيسة الاثيوبية كتبت بانبهار في حسابها على تويتر: “شكل الكفاح من أجل تحرير الجزائر بالنسبة لأجيال من الأفارقة منعطفا تاريخيا في سبيل تحررهم من نير الاستعمار. شعوبنا تتشارك في مقاومة شرسة ضد الاستعمار وتتقاسم القيم المقدسة للحرية والاستقلال والوطنية”. واستطردت تقول في سياق متصل:”شاركت في حفل اختتام ألعاب البحر المتوسط حيث اكتشفت مدينة وهران الجميلة وضواحيها”.

واغتنمت الفرصة لتوجه شكرها لرئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون نظير الاستقبال الحار الذي حظيت به، أكدت السيدة ساهلي وورك زودي ان “زيارة الجزائر هي بمثابة حج بكل ما يعنيه هذا البلد في إفريقيا وخارجها”.

وعقب زيارة الدولة التي قامت بها إلى الجزائر شهر جويلية الماضي على رأس وفد هام، اعترفت الرئيسة الإثيوبية قائلة أن الطرفين اتفقا على “بعث علاقات الصداقة والتعاون التي تربطهما” من أجل الرقي بها إلى مستوى تطلعاتهما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى