غير مصنف

هذا أبرز ما ناقشه القادة العرب مع بايدن في قمة السعودية؟

انتهت قمة جدة للأمن والتنمية، التي شهدت مشاركة الرئيس الأمريكي جو بايدن وقادة مصر والأردن وقطر والكويت وسلطنة عمان والعراق والبحرين.

قسم التحرير

فيما أكد ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان الذي ترأس القمة، في كلمة ختامية: “نشكر قادة ورؤساء وفود الدول على حضورهم ومشاركتهم الفعالة”، وفق وكالة الأنباء السعودية.

وقال أن “القمة عكست عُمقَ العلاقات المتينة التي تربط دولنا بعضها ببعض، وبالولايات المتحدة الأمريكية”. وأشار إلى أن القمة “شهدت حرصا على مُواصلة التقدم والتعاون، فيما يُعزز مسيرة عملنا المشترك في مواجهة التحديات الإقليمية والدولية، في جميع المجالات”. وشارك بايدن القادم من زيارة الكيان الصهيوني والأراضي الفلسطينية المحتلة، في القمة، بالإضافة إلى ولي العهد الكويتي مشعل الأحمد الجابر الصباح، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ورئيس الإمارات محمد بن زايد آل نهيان وأسعد بن طارق آل سعيد، نائب رئيس الوزراء الممثل الخاص لسلطان عمان.

كما شارك عاهل البحرين حمد بن عيسى آل خليفة، وعاهل الأردن عبد الله الثاني ابن الحسين، وأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، ورئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي.

وتناولت القمة بين القادة العرب والجانب الأمريكي، الأمن المائي وحرية الملاحة، ملف البيئة والطاقة النظيفة، وأسعار النفط، فضلا عن دعوة إيران للحد من تقدمها النووي لضمان استقرار المنطقة. كما طرحت القمة القضية الفلسطينية، حيث عبّر القادة العرب عن دعمهم للمبادرة العربية وضرورة تطبيق حل الدولتين، الأمر الذي يختلف مع تصريحات بايدن أثناء زيارته للكيان الصهيوني والضفة الغربية، حيث قال إن حل القضية الفلسطينية “بعيد المنال” معتبراً أن “القدس الموحدة هي عاصمة الاحتلال الصهيوني”. وفي الكلمة الافتتاحية، قال ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، إن بلاده أعلنت عن زيادة مستوى طاقتها الإنتاجية النفطية إلى 13 مليون برميل يومياً وليس لديها أية قدرة إضافية للرفع بعد ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى