تنصيب  السلطة الوطنية لحماية المعطيات ذات طابع رسمي لإرساء مؤسسات ذات مقاييس دولية 

تنصيب  السلطة الوطنية لحماية المعطيات ذات طابع رسمي لإرساء مؤسسات ذات مقاييس دولية 

كشف اليوم وزير العدل “عبد الرشيد طبي” خلال مراسم التنصيب التي جرت بمقر المحكمة العليا برئاسة طاهر ماموني، بأن تنصيب رئيس أعضاء السلطة الوطنية لحماية المعطيات ذات الطابع الشخصي  يأتي إستكمالا لعملية البناء المؤسساتي التي شرع فيها رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون منذ إنتخابه في  ديسمبر 2019 .
نزيهة سعودي
وفي ذات السياق تم تعيين أعضاء هذه الهيئة لعهدة مدتها 5 سنوات بموجب المرسوم الرئاسي رقم22 -187 المؤرخ في 17 شوال عام 1443 الموافق ل 18 مايو سنة 2022 .
و خلال كلمته التي ألقاها بهذه المناسبة صرح طبي بأن عملية التنصيب تأتي في إطار إنخراط الجزائر في كل المواثيق و العهود الدولية المتعلقة بحماية حقوق الإنسان.
و قال رئيس السلطة ” لطفي بوجمعة”  بأن تنصيب الهيئة يعتبر خطوة أخرى تضاف لمساعي الدولة التي تهدف لإرساء مؤسسات تستجيب للمقاييس الدولية ، مؤكدا أن الجزائر أولت أهمية كبيرة لحماية الحياة الخاصة للأفراد من خلال إقرار حق الشخص في حماية حياته و شرفه و إتصالاته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى