المخزن يفضح نفسه بمغالطة مناورة “الأسد الإفريقي” !!

المخزن يفضح نفسه بمغالطة مناورة “الأسد الإفريقي” !!

يؤكد مختصون ، أن نظام المخزن يتخبط في سياسة داخلية فشلت فشلا ذريعا، وعبر سياسة خارجية مبنية على دسائس ومغالطات تستهدف الجزائر بسبب دعمها للقضية الصحراوية، ولعل آخرها الترويج لمشاركة قوات أمريكية في مناورة “الأسد الإفريقي” التي جرت على الأراضي المغربية بمشاركة الكيان الصهيوني المحتل، وهو الأمر الذي فندته السلطات الأمريكية نفسها.

أوضح، أستاذ كلية العلوم السياسية، عبد الحق سعدي،  في اتصال مع “بركة نيوز” أن أهداف مناورة “الأسد الإفريقي” التي ينظمها المخزن كل سنة بمشاركة قوات “أفريكوم”، تستهدف الجزائر حسب ما يؤكده الخبراء ، فيما أكد تطوير الجزائر لقدراتها العسكرية وثقلها في المنطقة المتوسطية جعل نظام المخزن يتمسك بالمناورة في محاولة لاستهداف الجزائر والتشويش عليها.

كما ذكر، المحلل السياسي، أن العلاقات المغربية والكيان الصهيوني على عدة أصعدة منها المخابراتية، ما هي إلا محاولة لاستفزاز الجزائر ، التي تتمسك بدعم القضية الصحراوية، معززا كلامه بزيارة وزير خارجية  الكيان الصهيوني للمغرب خلال اليومين الفارطين و ابرام عدة اتفاقيات ظاهرها لا يعكس باطنها الخفي.

كما أبرز، أن المغرب يروج لإدعاءات ومغالطات يسعى من خلالها التغطية على أزماته الداخلية وشحن المواطن المغربي وتوجيه الرأي العام نحو قضايا لا تعنيه مقارنة بوضعه الكارثي داخليا، ليجزم بأن لمخزن يعيش حالة إفلاس تم فضحها داخليا وعلى الصعيد الخارجي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى