الثقافة

في الذكرى الستين لحرق مكتبة الجامعة المركزية…  جريمة تضاف إلى جرائم فرنسا الإستعمارية

في الذكرى الستين لحرق مكتبة الجامعة المركزية…  جريمة تضاف إلى جرائم فرنسا الإستعمارية

في ندوة احنتضنتها المكتبة الوطنية بمناسبة الذكرى الستين لحرق مكتبة الجامعة المركزية أكد المشاركين أن الحادثة من أبشع الجرائم الثقافية التي إرتكبها المستعمر الفرنسي في الجزائر.

وتاتي الندوة التي عرفت مشاركة من أكادميين وأساتذة،  تزامنا مع اليوم الوطني للكتاب والمكتبة،

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى