المجتمع المدني

جمعية ألاء ترافق الطلبة والأولياء بندوة إلكترونية حول التحضير للإمتحانات  

جمعية ألاء ترافق الطلبة والأولياء بندوة إلكترونية حول التحضير للإمتحانات  

مع إقتراب إجتيازالإمتحانات النهائية في شهادتي التعليم المتوسط  والبكالوريا،ومرافقة للأسرة الجزائرية في هذه الفترة، نظمت جمعية ألاء للتنمية الأسرية ندوة إلكترونية حملت عنوان “لنتجاوز فترة الإمتحانات بأمان طلابا وأولياء”وذلك بتأطير أساتذة ومختصين وحضور للأولياء عبر الصفحة الرسمية للجمعية.

زهور بن عياد

من أهم المحطات التي تمر به الأسرة الجزائرية هي فترة الإمتحانات ومن هذا المنطلق تؤكد رئيسة الجمعية الدكتورة لطيفة العرجوم، أن الهدف من الندوة يندرج ضمن مرافقة الأسر من خلال نشر الوعي لإجتياز هذه الفترة بأمان وبدون قلق.

و تطرق الدكتور أحمد رباح المختص في التربية في مداخلته، للدعم النفسي أمام الضغوطات الذي يتعرض له الطلبة من مختلف الجهات سواء الأسرة أو الأصدقاء أو الإعلام.

كما عرض جملة من الأدوات المساعدة الطالب على عملية الحفظ،قائلا” هناك مفاتيح يمكن للطالب الإستعانة بها، منها أهم قاعدة وتتمثل في الإهتمام بإعتباره أساس الحفظ”.

وأشار الدكتور رباح لتقنيات الحفظ وأعطى مهارات للطالب لتسهيل هذه العملية الحفظ كوضع مخططات أو الرسم، أو التمييز كوضع خطوط أو تلوين الكلمات المهمة أو تحويل  بعض المواد إلى قصة ليحفظها الدماغ  بسهولة، بالإضافة إلى تقنية الربط بين المعلومات القديمة والجديدة.

ومن جهته تحدث الكوتش كريم اخلف حول  توفيرالمناخ الإيجابي والصحي من طرف الوالدين  للأبناء وركز على الجانب النفسي مؤكدا “أنه لا يوجد هناك فشل بل هناك تجارب وخبرات يتعلمها الطالب ، وعلينا رفع الضغط على كاهل أطفالنا ليتحرروا وأن نبتعد عن المنافسة السلبية،ونتبع  طريقة الإيحاءات الخمس التي يحتاجها الأبناء في هذه الفترة، المتمثلة في الحب والحضن والحوار والإحترام والحرية”.

ومن جانب آخردعت الأستاذة زوليخة شلحة الأولياء الإنفصال عن أولادهم في هذه المرحلة أي إبعاد إنفعالاتهم وقلقهم، لأن الطفل بالكاد يدير تقول شلحة” مشاعره، فكيف عليه إدارة مشاعرعائلته، وهذا ما يجعل الكثيرين يرفعون الراية البيضاء وينسحبون ويفشلون قبل إجتياز الإمتحان”.

واختتمت الندوة بتقديم أهم النصائح للأولياء والأبناء على حد سواء من طرف مؤطري الندوة لإجتيازالإمتحانات النهائية تحت ظروف نفسية جيدة لتحقيق أحسن النتائج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى